..
مجموعة من القضاة يؤدون اليمين القانونية أمام رئيس المحكمة العليا » أدت مجموعة من القضاة صباح اليوم الأربعاء خلال جلسة للمحكمة العليا بتشكلة غرفها المجمعة برئاسة رئيسها الأستاذ يحفظ ولد محمد يوسف اليمين القانونية.وطالب رئيس المحكمة العليا من كل واحد من القضاة أن يقف أمامه ويضع يده على المصحف الشريف ويقرأ اليمين القانونية التالية:"أقسم بالله أن أؤدي مهامي بإخلاص وبكل حياد، مع احترام الدستور وقوانين الجمهورية، وأن أحافظ على سر المداولات، وأن لا أتخذ موقفا علنيا وأن لا أبين أي رأي استشاري ذا طابع خاص حول القضايا التي تدخل في اختصاص المحاكم، وأن أمتنع عن كل نشاط من شأنه التأثير على أي قاض آخر، وأن ألتزم كليا بالتحفظ والشرف و النزاهة التي تتطلبها هذه الوظيفة".ومثل النيابة في هذه الجلسة المدعي العام لدى المحكمة العليا القاضي أحمد ولد الولي، وتولى مسك قلم المحكمة الاستاذ محمد يسلم ولد خالد رئيس كتابة ضبط المحكمة العليا.والقضاة الذين أدوا اليمين القانونية اليوم بعد فوزهم في مسابقة الانتقاء المهني هم عثمان ياتم ابنيجك ومحمد ولد عبد الله ولد أحمدو ومحمد فال ولد محمد حرمه وأحمد بزيد ولد محمد ولد أبن عمر وسيدي محمد ولد محمد أطفيل وأمامة بنت محمد ولد أحمد. الأربعاء, 23 أبريل 2014 17:19
نظام جديد ل"أكنام" يحول 11صيدلية إلى منفذ لتحويل الأموال » أعلن الصندوق الوطني للتأمين الصحي (أكنام) عن نظام جديد للتعويض من خلال الصيدليات أطلق عليه اسم "سولي " النظام الذي لا زالت بدايته متعثرة يطرح الكثير من الإشكالات حول تحويل الصيدليات إلى شركات لتحويل الأموال ، ومدى القدرة على حماية خصوصيات مؤمني الصندوق من التحايل وكذا ضبط مثل هذه المعاملات الالكترونية في وسط لازال يفتقد الكثير من مقوماتها ومع ذلك فعدد المنخرطين في الخدمة لم يصل حتى الآن إلى 1000 رغم أن عدد مؤمني الصندوق يتجاوز 30ألف شخص إشكالات وهواجسلكن الخدمة الجديدة تطرح وحسب المؤمنين وبعض من أصحاب الصيدليات الذين التقاهم مندوب السراج أكثر من إشكال حيث ربطت مؤمني الصندوق بشبكة من المتعهدين الجدد والذين لا يبحثون إلا عن الربح كشركات الاتصال التي تتحمل مهام الإبلاغ بالرسالة النصية وملاك الصيدليات الذين انخرطوا في الخدمة الجديدة وعددهم حتى الآن 11 صيدلية فقط في نواكشوط.وحسب أحد مؤمني الصندوق فإن الخدمة الجديدة لن تضيف جديدا مادام على المؤمن إيداع ملف التعويض بنفسه لدى مقر الصندوق ثم إن هناك غموضا على مستوى مبالغ التعويض المسموح بدفعها من طرف الصيدليات المبرمجة أو منافذ تحويل الأموال.كما طرح مؤمن آخر مشكل حرمان سكان الداخل من الخدمة الجديدة فهي حكر على سكان نواكشوط إضافة إلى عدم إدراج أي صيدليات في مقاطعات بعينها كدار النعيم والرياض دون تقديم أسباب وجيهة لهذا الاستثناء.فيما تحفظ آخرون على طريقة اقتطاع تكلفة الرسالة النصية واحتسابها على المؤمن وتحديد سعرها ب60أوقية في المبالغ الأقل من 33000أوقية و400أوقية لما هو فوقها حسب الوثيقة التي يوقع عليها المؤمن لدى الصندوق.تكلفة جزافيةنظام نظام عاملون في بعض الصيدليات اعترضوا من جهتهم على اختيار صيدليات تقع في محيط مستشفيات عمومية رغم ما في الترخيص لهذه الصيدليات من خرق للوائح المنظمة لمهنة الصيدلة، وانتقدوا غياب الشفافية في اختيار الصيدليات المبرمجة للخدمة.فيما تحدث متعهدون في الخدمة للسراج من أن الخدمة لا زالت تحت التجربة وهي تحتاج توفير معدات تقنية على مستوى الصيدليات كجهاز حاسوب عليه خدمة الانترنت للاشتراك في النظام الجديد وهو ما يعني تحمل مصاريف جديدة لا يمكن للكثير من الصيدليات تحملها إلا في وجود تعويض مجز وعمولات خاصة من الصندوق.في مصيدة "التحايل"نظام نظام أصحاب الصيدليات المشمولة بخدمة "سولي" قالوا إنهم لا يحصلون إلا على نسبة فقط من كل تعويض يجري صرفه، لكن الخدمة وحسب الكثيرين -قد تفتح أكثر من منفذ للتحايل فالمؤمن قد يلجأ لطلب التعويض من أكثر من صيدلية في حال تعطل الشبكة أو انقطاع الانترنت وهو أمر وارد، وفي المقابل ليس هناك ما يحمي المؤمن من قرصنة معلوماته وحتى رقم هاتفه والذي هو الوسيلة الوحيدة لحصوله على التعويض يعلق أحد المؤمنين.وتحدد ورقة وزعها الصندوق بعد إطلاق النظام في نهاية الشهر المنصرم -مزايا الخدمة في حصول المؤمن على التعويض حيث يقطن ودون الحاجة للتنقل مع المساهمة في تقريب الهيئات الصحية من المواطن ، واستلام المؤمن للنقود دون أجل ولا إجراءات معقدة.وكان الصندوق قد اعتمد خدمة إعلام الزبناء بتحويلاتهم عبر رسائل نصية قبل ثلاث سنوات لكن الخدمة لم تصمد طويلا ولأسباب لا تزال مجهولة، فهل يكون مستقبل نظام "سولي"الجديد أكثر نجاحا ؟؟؟!!السراج الأربعاء, 23 أبريل 2014 15:48

مجموعة من القضاة يؤدون اليمين القانونية أمام رئيس المحكمة العليا

أدت مجموعة من القضاة صباح اليوم الأربعاء خلال جلسة للمحكمة العليا بتشكلة غرفها المجمعة برئاسة رئيسه...

الرئيس ولد عبد العزيز يعلن ترشحه لولاية ثانية

أعلن اليوم الرئيس محمد ولد عبد العزيز خلال تدشينه لمستشفى لامراض القلب و الكبد و خلال نقطة صحفية عل...

نظام جديد ل"أكنام" يحول 11صيدلية إلى منفذ لتحويل الأموال

أعلن الصندوق الوطني للتأمين الصحي (أكنام) عن نظام جديد للتعويض من خلال الصيدليات أطلق عليه اسم "سول...

الحكومة تحمل النتدى إخفاق الحوار

عقد الوفد المشارك في الحوار عن الحكومة و الأغلبية اليوم مؤتمرا صحفيا لتوضيح موقفهم من الحوار و من ت...

جميل منصور لجون أفريك : سنقاطع الانتخابات معا أو نشارك معا

السراج : أجرت مجلة جون آفريك مقابلة قصيرة مع رئيس التجمع الوطني للإصلاح والتنمية ( تواصل) محمد جميل...

إسرائيل احتكرت استخراج وتصنيع الليثيوم في موريتانيا

أقلام _في محاولة لتوفير معلومات عن موريتانيا "للباحثين وطلبة الدراسات العليا والمؤسسات ذات الصلة بص...

وزيرا الاتصال والعدل يصلان قصر المؤتمرات

الصحراء : وصل قبل قليل وزيرا العدل والاتصال إلى قصر المؤتمرات للإشراف على المؤتمر الصحفي الذي يعقده...

لحراطين و البيظان : فرصة نادرة لتفادي ما لا تحمد عقباه / محمد سالم ولد الشيخ

تقوم مجموعة معتبرة من لحراطين ، من سياسييهم و مثقفيهم و أطرهم و مناضليهم منذ سنة بدراسة وضعية البلد...

  • مجموعة من القضاة يؤدون اليمين القانونية أمام رئيس المحكمة العليا

  • الرئيس ولد عبد العزيز يعلن ترشحه لولاية ثانية

  • نظام جديد ل"أكنام" يحول 11صيدلية إلى منفذ لتحويل الأموال

  • الحكومة تحمل النتدى إخفاق الحوار

  • جميل منصور لجون أفريك : سنقاطع الانتخابات معا أو نشارك معا

  • إسرائيل احتكرت استخراج وتصنيع الليثيوم في موريتانيا

  • وزيرا الاتصال والعدل يصلان قصر المؤتمرات

  • لحراطين و البيظان : فرصة نادرة لتفادي ما لا تحمد عقباه / محمد سالم ولد الشيخ

لقد طفح الكيل بمجموعة صغيرة تحاول أن تقدم نفسها على أنها ذات ثقافة و فكر و منهج و لكي تبرهن على ذلك فهي ترمي إلى التعرض للثواب الدينية و العقدية و الاجتماعية ن فقد تعرضوا لفئات معينة و كالوا لها السباب و التجريح و السب فتعامى عنهم نخبة البلد بوصفهم يعانون وضعية صعبة و استثنائية .. و الآن وصلوا إلى أعظم المقدسات ألا و هو حامل الوحي و المبلغ عن الله و من يعتبر قوله و فعله و تقريره تشريعا و يعتبر دينا ، و ليس ممارسة للتدين كما تشير إلى ذلك المقولة الواهية التي أغرت صغار العقول و الجهال بأن يتطاولوا على مقدسات و ثوابت  الأمة و يريدون منا أن نعاملهم بالرأفة و الرحمة متناسين ان الغرب الذين يلهثون ورائه يسجن كل من يشكك في المحرقة أحرى أن يشكك في ثوابته و قيمه فيعده مارقا و خارجا على القانون و إرهابيا ، أم أنهم يجهلون الغرب كما يجهلون الإسلام أيضا؟

Le contenu de cette page nécessite une version plus récente d’Adobe Flash Player.

Obtenir le lecteur Adobe Flash


على المسنجر  :
douroub55@gmail.com
وتابعنا على :

Facebook Twitter RSS Feed 
أنا والنخلة .. توأما أزل / أدي ولد آدب PDF طباعة إرسال إلى صديق

smartresize يَـرُوقُ لِي .. أنْ أُغَـنِّي- مُسْنِـدًا كَتـِــفِي- شِعْـري .. إلى نَخْلَةٍ .. فيْنــــانَـةِ السَّــعَف

إنْ هَفَّتِ الرِّيحُ - في أفنانها –هَجَـسَ الــــــــإيقـاعُ..مِلْءَ دَمِي .. نَبْضًا..عَلَى الصُّـحُفِ

فاسَّـاقَـطَتْ – رُطَـبًا – أعْـذاقَ قـــافـيةٍ تَنوءُ بالسحْرِ.. يُغْـــــوي كــلَّ مُكْــتَـشِفِ

 

هُنَــا.. يُعـــانِقُ ظِـلِّي ظِلّــهَا..أبَــــــــدًا ويزْدَهـي خَــلَـفُ الأرْواحِ .. بـالسَّــــلَفِ

تَجُـوبُ ذِهْنِي وُجُـوهُ العــابِرينَ .. بِـهَا فَيَـــا لَمُؤتَـلِفٍ .. مِنْــها ..و مُـــخْـــــــتَلِفِ!

تَنْـأى.. وتَزْدَلِفُ الأطْيَافُ.. فِي خَـلَدِي لَهْــــفِي .. لِمُبْتَـعِدٍ .. مِنْـهَا .. و مـُـزْدَلِفِ!

قَوافِلٌ.. مِنْ جُدُودِي .. خَلَّفُوا..عَبَقَ الـتَّـــــــــا ريخ .. مَلْحَـمَةَ الإبْــــــــداعِ.. والشَّـرَفِ

مَـــرُّوا..هُنا..واسْتَظَلُّوا النَّخْلَ..هاجِرَةً و اسْتَطْعَـمُــــوهُ .. فأغْـــنَى كَـفَّ مُقْـتَطِفِ

 

حَتَّى إذا مــا تَوَلَّى اليَوْمُ .. وانْتَعَشُـــوا بِمَا تَنَفَّسَ - فِي الـــواحـــاتِ - مِنْ طُـرَفِ

و اجَّـلَّلُـوا القُبَّةَ الزَّرْقَــــاءَ .. زاهِــــيةً مِن النُّجُــومِ .. بأبْـــهَى زُخْـرُفِ السُّــقُـفِ

فضُّـوا..عَلَى النَّخْلِ مِنْ أثْمارِ سامِرِهِمْ مَعــــارفَ الكَـوْن .. جَلَّتْ رَوْعَةُ التُّحَـفِ!

وأثملــــوهُ.. رَحِيقَ الشاي ..مازَجَـــــهُ مُعَـتَّقُ الشِّـعْـرِ.. نَجْـوَى العَــاشِقِ الدَّنِـفِ

وحَرَّكُـــــوا الوَجْدَ.. فِي أعْتَى عَراجِنِهِ بِأنَّــةِ المُخْــبِتِ .. الأَوَّاهِ .. في السُّــــدَفِ

 

لَهْفِي..عَلَى زارِعِي الصَّحْراء..مُعْجِزَةً حَـتَّى غَـدَا الرَّمْلَ- عِلْـمًا- لُؤْلُؤَ الصَّـدَفِ

تَحَلَّلُوا.. فِي سَحِيقِ الدَّهْرِ.. وارْتَهَــــنَتْ أرْواحُهمْ ..فِي عُرُوقِ النخْلِ.. مِنْ شَغَفِ

بَادُوا.. ولمْ يَبْــــــــــقَ إلاَّ إرْث سَيْـبَتِهِمْ مـَـا أثقَلَ الإرْثَ.. مَحْمُولاً.. عَلَى كَـتِـفِي!

 

هَلْ عَمَّتِي.. النَّخْلَةَ الغَـنَّـــاءُ..تُوسِعُ لِي مِنْ حِضْــنِهَا كَنَــفًا..؟ وَا رَحْمَةَ الكَـنَفِ!

أُلْقِي عَلَى جِذْعِها– عَنْ كَاهِلِي- حَـزَنِي إذا خَلَصْنَا.. نَجِـيًا ..ضَجَّ كُــلُّ خَــــــفِ

رُوحـانِ..عِشْـنا.. قُــرونًا.. تَوْأَمَيْ أزَلِ وسوْفَ نَبـْـقَى ..عِنـــاقَ الــــلاَّمِ لـلألفِ

قَدْ أرْضَعَتْـنِيَ عِشْقَ الأرْضِ ..رَاسِـخَةً وألْهَمَـتْـنِي شُمُـــــــــوخَ العِزِّ.. والأنـَفِ

وأقْرَأتْنِي أســــــــاطيرَ الصُّمُــودِ..عَلى رَيْبِ الزَّمانِ..وقَحْطِ الأرْضِ والشَّظفِ

 

تاللهِ.. يـا مُدُنَ الطِّيـــــنِ التي ازْدَحَمتْ بالجِنِّ.. تَلْهَثُ خَلْفَ الطين.. والعـَــلَفِ

قدْ ضِقْتُ.. ذَرْعًا.. بِكِ ..الدُّنْيَا هنا نَكَـدٌ طاحُــونَةٌ.. تَسْحَقٌ الأعْـــمارَ.. لَمْ تَقِفِ

 

فَلْتُعْطِني .. أُمَّنَا الصَّحْراءَ.. مُرْتَـــــفَقًا أعِـشْ.. غِنَى مَلَـكُوتِ الله .. في تَـــرَفِ

أصْغِي إلى النَّاي.. صَوْتِ الكَوْنِ..إنْ نفخَتْ ثُقُوبُ شَبـَّــابَةِ الأرْواح .. يَـــــــــنْعَزِفِ

وإنْ تَنَفَّسَ صُبْحٌ .. هَلَّلَـــتْ رِئــــــــتِي: بَشـائرَ النُّـورِ.. والأنْسـام .. يَــا لَهَــــفِي!

صُبِّي.. مِنَ المَلإ الأعْــــلَى .. سَكِيـنَـتَهُ يَجْلُ الهَـنا قَـلَقِي .. يَنْفِ الرضـــا أسفي

أَفِــــــرُّ.. مِنْ مُدُنِ الأبْراجِ .. مُخْــتَــنِقاً أَعُــوذُ بالنّخْلَةِ الغَــــــــــــنَّاء..مِنْ قَرَفِ

 

يـــا أختَ آدَمَ .. يــــا رَمْزَ الهوية.. لِي كُـلُّ ابْـنِ آدمَ - إلاَّ نَحْـــــــنُ - غَـيْر وَفِ

فنَحْنُ .. والنَّخْلُ .. والصَّحْرا.. سَفائنُها والشِّــعْرُ.. والنُّبْلُ .. حِلْفٌ.. جِدُّ مُـؤْتَلِفِ

كُـنَّا.. ونَبْقَى.. رِفاقَ الدَّرْبِ..فِي أبـَــــدٍ بِحُبِّنَا السَّرْمَـدِي .. نَسْـعَى .. إلَى الهَدَفِ

 

آوِي ..إليْكِ.. فَضُخّي السِّرَّ..مِلْءَ دَمِي يا باطِنَ الرُّوحِ .. جَوْهِرْ ظاهِرَ الخَزَفِ

يــا عَمَّـتِي ..النَّخْلَةَ الغَـنَّــــاءَ.. مُلْهِمَتِي إنِّي اعْتَرَفْتُ .. بِحُبِّي الآنَ .. فاعْتَـرفِي

أدي ولد آدب-

Share Link: Share Link: Bookmark Google Yahoo MyWeb Digg Facebook Myspace Reddit

التعليقات

  • 1) الجزائر

    Author: كريمة

    النخلة رمز الهمة و العروبة والوطنية .جميل جذا

إضافة تعليق جديد

 
 
 
 
 

.... التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة

 

حُكَّام المذرذرة في ذاكرتها الأدبية / عزالدين بن ڭراي بن أحمد يورَ

article thumbnail

تعاقب على إدارة مقاطعة المذرذرة منذ استقلال الدولة الموريتانية، مجموعة من الحكام، ينحدرون من مناطق مختلفة م [ ... ]


من سيكون الملك القادم للمملكة العربية السعودية؟

article thumbnail

تتزايد التكهنات بشأن من سيحكم المملكة العربية السعودية في المستقبل بعد مفاجأة تعيين الأمير مُقرن بن عبد العز [ ... ]


فاتح ابريل : سمكة ابريل و الذكرى الأليمة

article thumbnail

تختلف الروايات حول أصل و نشاة العادة التي يتبعها البعض من المزاح و الكذب يوم فاتح ابريل و تسمية ذلك بسمكة إبري [ ... ]



الرئيسية | الأخبار | الاقتصاد | تحقيقات | مقابلات | أدب وفكر | بورتريه | الرياضة | تغريدات | من نحن

جميع الحقوق محفوظة لموقع دروب
موقع دروب